مبعوث كوريا الشمالية يتجاهل دعوة واشنطن لوقف تجارب الأسلحة

أكدت بعثة كوريا الشمالية لدى الأمم المتحدة في بيان إن بيونجيانج عاجزة عن دفع مساهمتها في ميزانية المنظمة لعام 2018 بسبب العقوبات الدولية على البنك المعني بالتعاملات الخارجية وإنها طلبت المساعدة من مسؤولة بارزة لدى الأمم المتحدة.

وعقد سفير كوريا الشمالية لدى الأمم المتحدة جا سونج نام لقاء مع جين بيجل، المسؤولة بالأمم المتحدة، يوم الجمعة لكي تطلب من المنظمة الدولية المساعدة في تأمين قناة للتحويلات المصرفية بحيث تتمكن بيونجيانج من دفع نحو 184 ألف دولار تقول إنها مستحقة عليها عن عام 2018.

ويتعين على الدول الأعضاء في الأمم المتحدة دفع إسهامات مقدرة في ميزانيات المنظمة العادية وتلك الخاصة بحفظ السلام بالإضافة إلى ميزانية أخرى للمحاكم الدولية.

وقالت بعثة كوريا الشمالية في بيان مساء الجمعة إن العقوبات التي تفرضها الولايات المتحدة والأمم المتحدة على بنك التجارة الخارجية، وهو بنك التعاملات الخارجية الرئيسي لكوريا الشمالية، تمنع البلاد “من الوفاء بإلتزاماتها كدولة عضو في الأمم المتحدة من خلال أعاقة الأنشطة الطبيعية حتى مثل سداد الإسهام في الأمم المتحدة”.

وأضافت “يظهر هذا أيضًا مدى قسوة ووحشية العقوبات”.

وحذر البيان من أنه إذا لم تتمكن كوريا الشمالية من السداد، سيكون “من الواضح جدًا” أن المسؤول هو الولايات المتحدة و”أتباعها”.

كانت الولايات المتحدة فرضت عقوبات على بنك التجارة الخارجية في عام 2013 بينما أدرج مجلس الأمن التابع للأمم المتحدة البنك على القائمة السوداء في أغسطس (آب) الماضي.

رويترز

المصدر: أونا – عالم: كوريا الشمالية: لا نستطيع دفع مساهمتنا في الأمم المتحدة
 

أخبار متعلقة